0
الفصل الاول التعبئة و التدريب :
دخلت دولتان من الدول المتحاربة علي الجبهة الغربية هما المانيا و فرنسا الحرب بجيوش كبيرة مدربة و ذلك لانهما كانتا تعملان بنظام التجنيد الاجباري الذي سمح بدفع اعداد كبيرة من الجند الي الخدمة العسكرية سنويا و اضافة الي تعبئة الجيش بالقوات النظامية و بالملتحقين حديثا بالخدمة سمح النظام العسكري في كلتا الدولتين بوضع الشبان الذين انهوا الخدمة العسكرية في وحدات الاحتياط و كان جنود الاحتياط يعودون للخدمة الفعلية لفترة محددة كل عام و كانوا علي اهبة الاستعداد و الجاهزية للالتحاق بالجيش النظامي في حالة حدوث اي طارئ طني لذا تمكنت هاتان الدولتان من الدفع بملايين الجنود المقاتلين و المدربين الي حد ما الي جبهات القتال في غضون اسابيع قليلة من اعلان الحرب و في عام 1914م وضعت خطط مدروسة وضعت خطط مدروسة و مفصلة بنيت علي اساس توسيع خطوط السكك الحديدية في كل من المانيا و فرنسا جنود الاحتياط في مواقعهم و ربطتهم بوحدات الجنود النظاميين و من ثم نقلتهم الي مواقع القتال بسرعة فائقة و في الوقت نفسه اندفع المتطوعون المتحمسوم نحو القوات المسلحة في كلتا الدولتين و مع استمرار القتال تواصل العمل بنظام الخدمة الالزامية القائم .

 

بيانات الكتاب :

الأسم : الحرب العالمية الاولي
المؤلف : نيل .م . هايمان
المترجم: حسن عويضة
دار النشر : هيئة ابو ظبي للسياحة و الثقافة ( مشروع كلمة )
الطبعة : الاولي
سنة الطبع : 2012
عدد الصفحات410 صفحة :
الحجم : 13.4 ميجا بايت

 

 

روابط تحميل كتاب الحرب العالمية الاولي



أشترى كتبك الورقية بخصومات كبيرة وتوصيل لباب بيتك

 






إرسال تعليق

 
Top