0
الام زعتر :
كان صديقي في فترة الدراسة الجامعية يحب ان يسمي نفسه جوبتر تشبها باله الضوء عند الرومان فكان اذا ضايقنا حورنا اسمه المفضل الي زعتر و ادعينا انه اله الشعر عند المجوس و كان صديقي يكتب الشعر و القصة القصيرة و لا يخلو من موهبة لكن موهبته الاساسية كانت في قدرته علي الحلم فقد كان يحلم دائما لنفسه بمستقبل سعيد يحقق فيه ذاته و يتزوج ممن يحبها و تتفق ميولها مع ميوله فيمضيان العمر معا يتبادلان الحب و يتطارحان الشعر و يهيمان في عالم الادب و الموسيقي و المثل العليا و كل الاشياء الجميلة في الحياة . و كان فعلا انسانا ماليا ملتزما خلقيا و ينشد الجمال في الوجوه و السلوك و العلاقات الانسانية و كانت تجمعني به ميول مشتركة فكنا نقرا الاعمال الادبية الشهيرة معا و نحلق دائما في دنيا نجيب محفوظ في رواياته و نحب ابطاله و نشفق عليهم مما يصنعه بهم الزمن و غرقنا لسنوات في اعمال شكسبير حتي اصبحت شخصياته تتراءى لنا في احلامنا و تعايشنا في احاديثنا و مسامراتنا .

 

بيانات الكتاب :

الأسم : صديقي لا تاكل نفسك
المؤلف : عبدالهاب مطاوع
دار النشر : دار الشروق
الطبعة : السادسة
سنة الطبع : 2006
عدد الصفحات :113 صفحة
الحجم : 1.3 ميجا بايت

 

 

روابط تحميل كتاب صديقي لا تأكل نفسك



أشترى كتبك الورقية بخصومات كبيرة وتوصيل لباب بيتك

 






إرسال تعليق

 
Top