0
عطاء بن ابي رباح
(مارأيت احدا يريد بالعلم وجه الله عز وجل غير هؤلاء الثلاثة عطاء وطاووس ومجاهد )
ها نحن اولاء في العشر الاخير من شهر ذى الحجة سنة سبع وتسعين للهجرة وهذا البيت العتيق يموج بالوافدين على الله من كل فج .
مشاة وركبانا . وشيوخا وشبابا ورجالا ونساء .فيهم الاسود والابيض. والعربى والعجمى . والسيد والمسود .
لقد قدموا جميعا على ملك الله محبين ملبين راجين مؤملين وهذا سليمان بن عبد الملك خليفة المسلمين واعظم ملوك الارض يطوف بالبيت العتيق حاسر الرأس حافي القدمين ليس عليه إلا ازار ورداء شأنه في ذلك كشأن بقية رعاياه من اخوته في الله وكان من خلفه ولداه وهما غلامان كطلعة البدر بهاء ورواء وكأكمام الورد نضارة وطيبا وما ان انتهى من طوافه حتى مال على رجل من خاصته وقال : اين صاحبكم؟ فقال انه هناك قائم يصلى واشار إلى الناحية الغربية من المسجد الحرام فاتجه الخليفة ومن ورائه ولداهإلى حيث أشير إليه وهم رجال الحاشية بان يتبعوا الخليفة ليفسحوا له الطريق ويدفعوا عنه اذى الزحام فثناهم عن ذلك وقال : هذا مقام يستوي فيه الملوك والسوقة ولايفضل فيه احد على احدا إلا بالقبول والتقوي .

 

بيانات الكتاب :

الأسم : صور من حياة التابعين
المؤلف : د. عبدالرحمن رأفت الباشا
دار النشر : دار الادب الاسلامى
الطبعة : الخامسة عشرة
سنة الطبع : 1997م ـ 1418هـ
عدد الصفحات :510صفحة
الحجم : 12.5 ميجا بايت

 

 

روابط تحميل كتاب صور من حياة التابعين



أشترى كتبك الورقية بخصومات كبيرة وتوصيل لباب بيتك

 






إرسال تعليق

 
Top