0
(1) البداية :
في اي مشروع صغير ناجح يكون التخطيط هو العنصر السري و المثل القائل بان الفشل في التخطيط يعني التخطيط للفشل ينطبق تماما علي ادارة المشاريع فبدون خطط جيدة محكمة يكون المشروع عرضة لمخاطر جمة و تحكمه قوانين تعتمد علي الاحتمالات العشوائية و ليس علي التقدير الدقيق و الراي الحصيف و في هذاالموقف يصبح المشروع هو الذي يديرك بدلا من ان تديرانت المشروع و طريقة تجنب هذا هي ان تخصص بعض الوقت و الجهد لصياغة و تحديد اهدافك قبل تاسيس المشروع يعني هذا تحليل اسباب رغبتك في انشاء مشروعك الخاص في المقام الاول و تصنيف قدراتك في المقام الاول و تصنيف قدراتك في مجالات مختلفة و تحديد نوع المشروع الذ يناسبك كافضل ما يكون . ما الذي ساربحه ؟ اول سؤال يجب ان تطرحه علي نفسك هو ما الذي ساربحه ان انشاء و ادارة مشروعك الخاص امر يتطلب استثمارا ضخما من المال و الوقت و الطاقة ففي مقابل فرصة امتلاك مشروع خاص بك تتخلي عن المزايا التي يحصل عليها الموظفون تلقائيا الوظيفة المحددة و الراتب المنتظم و الاجازات المدفوعة الاجر و العطلات و الاجازة المرضية و خطة التامين التابعة للشركة .

 

بيانات الكتاب :

الأسم : كيف تنشئ مشروعا تجاريا و تديره و تحافظ عليه
المؤلف : جريجوري اف كيشيل – باتريشيا جانتر كيشيل
دار النشر : مكتبة جرير
الطبعة : الرابعة
عدد الصفحات :282 صفحة
الحجم : 5.6 ميجا بايت

 

 

روابط تحميل كتاب كيف تنشئ مشروعا تجاريا و تديره و تحافظ عليه



أشترى كتبك الورقية بخصومات كبيرة وتوصيل لباب بيتك

 






إرسال تعليق

 
Top